أخبار عن مقتل “اليوتيوبر” السورية “أم سيف” والأخيرة تظهر في فيديو جديد

إعلان

تداول بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الساعات القليلة الماضية، أخبارا تفيد بمقتل “اليوتيوبر” السورية هديل العلي المعروفة باسم “أم سيف”، وأن السلطات التركية عثرت على جثتها.

وفي هذا السياق، أفادت وكالة الأنباء الفرنسية، بأن خبر مقتل “أم سيف” وأختها غير صحيح، حيث طلعت العلي بمقابلة تلفزيونية بعد انتشار هذه الشائعة.

وجاء انتشار هذه الشائعات مواقع التواصل الاجتماعي، بعد إعلان “ام سيف” اعتزالها عالم “يوتيوب”، في فيديو  مدته 30 ثانية، نشرته على قناتها، وحقق أكثر من 17 مليون مشاهدة.

إعلان

وخلق المقطع جدلا واسعا، حيث اعتبرها البعض في خطر أو تحت التهديد، مستشهدين بحركة قامت بها بيدها، والتي اعتبرها البعض علامة خفية، فضلا عن كدمة في معصمها وبجانب فمها.

بعد أيام من اعتزالها وإثارة التكهنات حول مصيرها، ظهرت “اليوتيوبر” السورية على برنامَج “تريندينغ” للحديث عن خلفية قرارها بالانسحاب من يوتيوب.

وقالت الشابة ” قررت ترك القناة بسبب الضغط النفسي ومسائل شخصية جدا والتي لا أريد الحديث عنها”، نافية شائعات وفاتها.

إعلان

المصدر :
روسيا اليوموكالة الأنباء الفرنسية