اسبانيا.. التحقيق في وفاة فتاة مغربية في ظروف غامضة

فتحت وحدة الشرطة القضائية التابعة للحرس المدني الإسباني تحقيقا في ظروف وملابسات وفاة فتاة مغربية، عثر على جثتها في وقت مبكر من صباح اليوم الأحد، داخل المنزل الذي تقيم فيه ببلدية كارتايا (Cartaya)، بمقاطعة هويلفا، التابعة لمنطقة الأندلس، جنوب إسبانيا.

وفق صحيفة “أخبار هويلفا”، المحلية، التي أوردت الخبر، فقد تلقت عناصر الشرطة إشعارا  بعد وقت قصير من الساعة الخامسة من صباح اليوم الأحد، تفيد العثور على جثة فتاة تبلغ من العمر 19 سنة من الجنسية المغربية، مع كيس فوق رأسها.

و بعد ذلك، انتقل عناصر الشرطة المحلية في “كارتايا” إلى عين المكان، رفقة عاملين في مجال الصحة، وعناصر من الحرس المدني، الذين شككوا في طبيعة وفاة الفتاة، ليتم إشعار فريق من الشرطة القضائية بهذا الأمر.

وأكد المصدر ذاته أن الضحية أمضت مدة شهر واحد فقط في المنزل الذي تم العثور عليها فيه ميتة.

أخبار ذات صلة