السجن 14 شهراً لمصممة الأزياء سلطانة لإلتقاطها صوراً لدنيا باطمة داخل المحكمة

إعلان

أصدرت هيئة القضاء بالمحكمة الابتدائية بمراكش في وقت متأخر من مساء أمس الخميس حكما بـ 14 شهرا حبسا نافذاً، في حق مصممة الأزياء “سلطانة” وشريكتها، حسب ما ذكرته مواقع مغربية.

وكشفت المصادر نفسها أن الهيئة القضائية أدانت مصممة الأزياء “سهام بادة” الملقبة بـ”سلطانة” المتابعة في حالة سراح بأربعة أشهر حبساً نافذاً.

وأدانت المحكمة شريكة سهام المتابعة في حالة اعتقال بعشرة أشهر نافذة و ادائهما تعويضا ماليا تضامنيا فيما بينهما لفائدة الفنانة دنيا بطمة قيمتها 50000 درهم.

إعلان

كما حكمت المحكمة على المصممة سلطانة بأداء غرامة مالية قيمتها 3000 درهم وشريكتها غرامة حددته في 5000 درهم.

وللإشارة فقد سبق توقيف سيدة متلبسة بالتقاط صور داخل المحكمة الابتدائية و أثناء جلسة محاكمة دنيا بطمة ومن معها على خلفية ملف “حمزة مون بيبي”، لتعترف خلال التحقيق معها أنها كانت في مهمة لصالح مصممة الأزياء “سلطانة” والتي تم توقيفها على ذمة القضية قبل أن يتقرر متابعتها في حالة سراح.

 

إعلان

إغلاق