إغتيال الحريري.. المحكمة الدولية تدين عضواً في حزب الله

أدانت المحكمة الدولية، الثلاثاء، المتهم الرئيسي في قضية إغتـ.ـيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري، بتفجير موكبه عام 2005، في حين سيتم العقوبات لاحقا.

وقال القاضي “ديفيد ري” وهو يقرأ ملخصا للحكم، إن “سليم جميل عياش” أدين بالقتل وارتكاب عمل إرهابي أدى إلى مقتل رفيق الحريري و21 آخرين.

وتابع: “تعلن غرفة الدرجة الأولى عياش مذنبا بما لا يرقى إليه الشك، بوصفه مشاركا في تنفيذ القتل المتعمد لرفيق الحريري”.

وقالت المحكمة الدولية  الخاصة بلبنان، إن كل الأدلة تشير إلى تورط سليم عياش في مؤامرة الاغتيال، على الأقل يوم التنفيذ والفترة التي سبقته، لكنها أضافت أنه “لا يوجد إثباتات بشأن من وجّه عياش والآخرين” لقتل رئيس الوزراء الأسبق.

وبعد انطلاق جلسة النطق بالحكم، قال رئيس المحكمة، إن اغتيال الحريري عملية “إرهابية” تم تنفيذها لأهداف سياسية.

وأضافت المحكمة إنه لا توجد أدلة تثبت تورط 3 متهمين آخرين في القضية.

وبالرغم من أن عياش عضو في حزب الله، إلى أن المحكمة ترى أن سوريا وحزب الله ليس لهم أي دور في عملية الاغتيال، نظرا لغياب دليل يثبت عكس ذلك.

اقرأ أيضا

الوسوم

آخر الأخبار :

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق