المدون “رغيب أمين” يتطوع لحذف جميع فيديوهات “مولات الخيمار” من الويب

دخل المدون “أمين رغيب” والخبير في الأمن المعلوماتي الشهير، على خط قضية “مولات الخيمار” أو “الفتاة المنقبة” التي هزت الرأي العام المغربي. ويتعلق الأمر بانتشار مقطع فيديو فاضح، بطلته فتاة  تنحدر من مدينة تطوان.

وقدم رغيب أمين نصائح مهمة للمغاربة، اليوم الأربعاء، من خلال تقنية البث المباشر عبر صفحته في الفيسبوك. حيث دعا إلى ضرورة الحذر أثناء استخدام الهواتف الذكية، وعدم مشاركة أو إلتقاط صور حميمية. تجنبا للوقوع ضحية ابتزاز، أو تقع تلك الصور الحميمية في أيد غير أمينة قد تسعى إلى إعادة نشرها.

كما أعلن المدون المعروف بلقب “المحترف”، عن تطوعه من أجل إزالة وحذف جميع فيديوهات الفتاة المنقبة. التي ظهرت مؤخرا في شريط غير أخلاقي من على الويب.

قد يعجبك أيضا