الملك محمد السادس يشجع المواطنين على الإنخراط في حملة التلقيح

تلقى الملك محمد السادس، اليوم الخميس 28 يناير، الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لفيروس “كورونا” المستجد، في القصر الملكي بمدينة فاس.

وقام صاحب الجلالة بهذه الخطوة السامية تشجيعا منه للمواطنين والمواطنات من أجل الإنخراط في الحملة الوطنية للتلقيح.

كما كان منتظرا، أشرف الملك محمد السادس على إطلاق الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كوفيد-19، وفق ما ذكرته وسائل الإعلام الوطنية.

وبتعليمات ملكية سامية، ستكون حملة التلقيح مجانية لجميع المواطنين، وبهدف تحقيق المناعة لدى جل مكونات الشعب المغربي.

وتراهن وزارة الصحية والسلطات المحلية على تلقيح 80 في المئة من سكان المغرب، من أجل إحتواء تفشي وباء كورونا، والعودة إلى الحياة الطبيعية.

وسيستفيد من التلقيح جميع المواطنين المغاربة والأجانب المقيمين بالمغرب، الذين تتراوح أعمارهم ما بين 17 وأزيد من 75 سنة، الشيء الذي سيمكن من تحقيق المستويات المنشودة من التحصين الجماعي وحماية المواطنين من هذه الجائحة.

أخبار ذات صلة