النيابة العامة تحقق مع رئيس جماعة “لوطا” بعد تمرده على قرار الحكومة

فتحت النيابة العامة بالحسيمة، بحثا مع المكي الحنودي، رئيس جماعة لوطا بإقليم الحسيمة، حول تدوينته المثيرة للجدل، والتي أعلن فيها تمرده على قرار الحكومة، ورخص لسكان جماعته التجوال الليلي وارتياد المقاهي، خلال شهر رمضان، من وقت الإفطار إلى الساعة 11 ليلا.

وقالت النيابة العامة في بلاغ لها، اليوم الخميس، أنه “تبعا لتداول تدوينه على مواقع التواصل الاجتماعي، يرخص فيها صاحبها للسكان بالتجول… بعد أن قررت السلطات المختصة حظر التنقل الليلي على الصعيد الوطني… وبالنظر إلى كون الفعل المذكور يجرمه القانون، ويتمثل في تحريض الغير على مخالفة قرارات السلطات العمومية المتخذة في إطار حالة الطوارئ الصحية، فقد قررت النيابة العامة بالحسيمة فتح بحث في الموضوع بتاريخ يومه، عهد بإنجازه إلى المركز القضائي للدرك الملكي بالحسيمة.. وفور انتهاء البحث سيتم ترتيب الآثار القانونية على ضوء نتائجه”.

وتعليقا على بلاغ النيابة العامة، قال المكي الحنودي في تدوينات أخرى على حسابه في فيسبوك :”لا يخيفني البحث ولا التحقيق، أحترم النيابة العامة والقضاء، وسوف أجيب بكل وضوح وأريحية. نحن دولة مدنية ديمقراطية تضمن حق الاختلاف والتعبير عنه، وحق مناقشة الإشكالات الدستورية والقانونية والإدارية وطرح القضايا المجتمعية بكل جرأة. إضافة إلى حقنا في “التنفيس” عن الأوضاع العصيبة التي تمر منها جميع الفئات المجتمعية بسبب جائحة كوفيد-19 وتداعياتها. ويبقى جلالة الملك هو الضامن الأول للحريات العامة والفردية”.

وأضاف الحنودي:” رغم بلاغ السيد وكيل الملك بالحسيمة، نحن نرحب بالجميع بجماعة لوطا ضيوفا مكرمين، وقد أعمل على تجهيز المراكز الاجتماعية المتوفرة وبعض الدور السكنية الخاصة، قصد استقبال المغاربة من لكويرة إلى طنجة وكل الراغبين في زيارة هذه الجماعة المتواضعة والكريمة”.

بلاغ النيابة العامة
بلاغ النيابة العامة

أخبار ذات صلة