جائحة كورونا تفرض على بنك المغرب خفض تاريخي لسعر الفائدة

قرر بنك المغرب اليوم الثلاثاء. خفض سعر الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس إلى 1.5 بالمائة، وذلك عقب اجتماعه الفصلي الثاني في العام الحالي.

وقال البنك المركزي في بيان له أنه. بعد خفض سعر الفائدة بمقدار 25 نقطة في مارس/آذار، قرر بنك المغرب خفضه مرة أخرى بمقدار 50 نقطة أساس ليصل إلى 1.5 بالمائة، وقرر تحرير الحساب الاحتياطي للبنوك بالكامل.

وأضاف البلاغ أن البنك المغربي اتخذ إجراءات خاصة لدعم إعادة تمويل القروض المصرفية التي تستهدف البنوك التشاركية وجمعيات القروض الصغرى.

وقال أيضا أن هذه القرارات الجديدة، إلى جانب مختلف الإجراءات التي تم اتخاذها، ولا سيما توسيع الضمان المقبول لإعادة التمويل، وتعزيز برامج البنك غير التقليدية، وتخفيف القواعد الاحترازية مؤقتاً. ، سوف تساهم، بالإضافة إلى الإجراءات الحكومية، في التخفيف من حدة جائحة فيروس كورونا ودعم انتعاش الاقتصاد والتشغيل.

وأكد البنك المركزي أنه في ظل الوضع الاستثنائي الحالي، سيسهر أكثر من أي وقت مضى لضمان انتقال قراراته إلى الاقتصاد الحقيقي، وسيقوم بتقييم التقدم المحرز في هذا الصدد بانتظام مع كبار مديري الجهاز البنكي، مشيرا إلى أنه عمل على تحسين إطار إعادة التمويل لتعزيز دعم البنوك التي تبذل أكبر الجهود في هذا الاتجاه.

 

اقرأ أيضا

الوسوم

أخبار ذات صلة :

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق