تابعونا على أخبار جوجل

“عطسة بانكسي”.. جدارية تحول صاحب منزل إلى مليونير

ارتفعت قيمة أحد المنازل ضواحي بريستول البريطانية، إلى 5 ملايين جنيه إسترليني، وذلك بسبب جدارية “عطسة بانكسي” رسمها الفنان الشهير المجهول “روبرت بانكسي” عليه.

واستيقظ صاحب المنزل، المسمى نك مايكن، ليجد نفسه أصبح مليونيراً، بعد ارتفاع ثمن عقاره المعروض للبيع بشكل خيالي ولا يصدق.

نقل موقع “يورو نيوز” الإخباري عن صاحب العقار أنه لا ينوي التراجع عن بيع منزله. رغم التقارير التي تحدثت عن سحبه له من السوق.

وقال مايكن أنه لا يرغب في رفع السعر، بسبب جدارية بانكسي، بالرغم من أن الصحافة رجحت ارتفاع سعر العقار بقيمة كبيرة جدا.

وأضاف مايكن إنه “عندما تستيقظ وترى أن الصحف الشعبية تقول إن قيمة المنزل تبلغ الآن 5 ملايين جنيه إسترليني، عليك التفكير فيما تفعله.. لكن ذلك لن يغير شيئاً (في المخطط)”.

وأضاف أن ما يهمه هو الإبقاء على العمل الفني (عطسة بانكسي) في مكانه والحفاظ عليه.

و تحمل اللوحة إسم “أتشو!!” أو “عطسة بانكسي” وتصور عجوزاً ترتدي خماراً وتعطس ما جعل طقم أسنانها يطير في الهواء. ونال هذا العمل الفني مليوني إعجاب، على إنستغرام في وقت قصير، وهي الثانية لبانكسي خلال فترة الحجر الصحي.

وقال ماكين لراديو “بي بي سي” بريستول إن البيع “تم تجميده لمدة 48 ساعة” بعد ظهور اللوحة الجدارية على جانب المنزل شبه المنفصل في توترداون يوم الخميس.

وأكذ ماكين إنهم وضعوا قطعة من “الأكريليك الشفاف” فوق العمل الفني وقاموا بتركيب نظام إنذار لمحاولة حمايته. مضيفاً أن الأسرة كانت “تبحث في وضع تعهد في سندات المنزل” للتأكد من إبقاء جدارية بانكسي في مكانها.

ثم علق ساخراً: ” لم نجنِ الـ5 ملايين، لا.. بل دفعنا المال من جيبنا لشراء الطلاء العازل “. وتابع: ” إذا كان لا بد من نقل اللوحة إلى مجلس مدينة بريستول أو المتحف، يمكن الاحتفاظ بها كما هي وبأمان “.

المصدر :
يورو نيوز
زر الذهاب إلى الأعلى