قصة “لا تصدق”.. شخص يعود للحياة بعد 45 دقيقة من موته

عاد رجل للحياة مجددا وذلك بعد توقف قلبه لمدة بلغت 45 دقيقة، في مشهد غريب وأشبه بالمعجزة، عرفته الولايات المتحدة الأميركية.

الرجل يدعى مايكل كنابينسكي، ويبلغ من العمر 45 عاما، عثر عليه متجمدا بالبرد في متنزه على جبل “رينييه” بواشنطن، وتم نقل لمستشفى “هاربورفيو” في سياتل، حيث عجز الأطباء عن إعادة قلبه للعمل بجهاز الصدمات الكهربائية.

لكن قلب كنابينسكي عاد للنبض مجددا بعد توقف دام 45 دقيقة، حسب ما نقلت شبكة “سي إن إن” الأميركية عن طبيبة وحدة العناية المركزة جينيل بادولاك، مضيفة أنه “عاد من الموت”.

وعثرت وحدات الإنقاذ على كنابينسكي بعدما تاه الأسبوع الماضي في متنزه الحديقة الوطنية، ووجد متجمدا وفاقدا للوعي، فضلا عن توقف قلبه.

وعند وصوله إلى قسم الطوارئ، خضع كنابينسكي لعلاج يعرف بـ”الأكسجة الغشائية”، وهي تقنية تدعم القلب والجهاز التنفسي لمدة طويلة.

ويستخدم هذا الجهاز على الأشخاص الذين لا يستطيع قلبهم ورئتيهم تأمين كمية كافية من تبادل الأوكسجين أو التروية للحفاظ على الحياة.

وحسب الطبيبة بادولاك فإن جهاز “الأكسجة الغشائية” نجح بعد مرور 45 دقيقة في إعادة تدفق الدم بجسم مايكل، ليقوم الفريق الطبي بعدها بتدفئته.

وبعد مرور يومين كاملين استعاد كنابينسكي وعيه دون أن تظهر عليه أي أعراض لإصابات دماغية جراء توقف قلبه لمدة طويلة.

وقال مايكل لاحقا: “لم أستوعب ما حدث بعدما استيقظت من سباتي. أشكر الجميع في المستشفى لعدم تخليهم عني. أنا حي الآن وأتنفس”.

وغادر المستشفى بعد مرور أسبوع بناء على توصيات من الأطباء الذين أشرفوا على حالته، وقالوا إنه سيتعافى قريبا بشكل تام.

أخبار ذات صلة