مشادات كلامية تنتهي بجريمة قتل بشعة في تطوان


أفضت مشادات كلامية بين شخصين، ليلة الجمعة، بمدينة تطوان، إلى جريمة قتل شنعاء راح ضحيتها أربعيني، في حي “الباريو”.

وحسب مصادر متوفرة، فإن الضحية توفي بسبب تعرضه لضربات شديدة على رأسه بواسطة هراوة ما تسبب له في نزيف حاد، نقل على إثرها إلى مستشفى سانية الرمل، وبعد ساعات أنفاسه الأخيرة.

وقد ثم إيداع جثة الضحية في مستودع الأموات بالمستشفى نفسه، وقصد عرضها على التشريح الطبي، لتحديد أسباب وفاته.

وفي الوقت ذاته فتحت العناصر الأمنية تحقيقا تحث إشراف النيابة العامة، لتحديد ظروف وملابسات الوفاة وتوقيف المشتبه في ارتكابه الجريمة.


مواضيع ذات صلة