مع دخول الصيف.. ‫هكذا تحافظ على صحة محرك سيارتك

مع اقترابنا من فصل الصيف في 21 حزيران/يونيو، بدأت درجات الحرارة بالفعل في الارتفاع في بلدان كثيرة، وبالنسبة للسيارات على وجه الخصوص، فإن ارتفاع درجات الحرارة هو عدو المحرك اللدود، التي يمكن أن تتسبب له في ضرر كبير او تلفه بصفة كاملة، لذلك ينبغي مراقبة نظام التبريد باستمرار خلال الأيام الحارة بشكل خاص، كما نصحت مؤسسة الفحوصات الفنية الألمانية ديكرا.

‫وأوضح خبراء الهيئة الألمانية أن فشل نظام التبريد في أداء وظائفه قد ‫ينتج عن وجود عطل بمضخة المبرد أو الثرموستات (منظم الحرارة) أو وجود ‫تسريب في نظام التبريد مع انخفاض مستوى سائل التبريد.

يمكن التعرف على أعطال نظام التبريد من خلال تحذيرات التي تصدر من لمبات الأعطال وبيانات الفحص، التي تظهر أمام مقود السيارة، بعد أن تتعرف أجهزة الاستشعار على خطأ في النظام أو درجة حرارة عالية. هنا، يجب على السائق اتخاذ ما هو ضروري لتجنب المشاكل التي من الممكن أن تلحق بالمحرك والتي قد تصل إلى حد تلفه بالكامل.

ومن هذه التدابير إعادة تزويد نظام التبريد بسائل التبريد أو حتى الماء إذا لزم الأمر، حتى تصل السيارة إلى أقرب مركز متخصص، ولكن في الوقت نفسه يجب الحذر والحرص على عدم فتح غطاء نظام التبريد ، بسبب الضغط العالي وارتفاع درجة حرارة المبرد، حيث قد يخرج البخار من نظام التبريد ويحرق وجه الشخص وجسمه. وهنا، يشدد الخبراء على ضرورة اتباع التعليمات الواردة في تعليمات دليل التشغيل بعناية.

وقد تتطلب بعض انواع السيارات بعض مواد التبريد المعينة ، لذلك عندما يتم التشكيك في نوع المبرد ، من الضروري الذهاب إلى أقرب المراكز المتخصصة لتجنب إحداث مشكل المحرك.

بشكل عام ، يجب أن يفي سائل التبريد ببعض المتطلبات الأساسية مثل الحماية من التجمد و التآكل بمكونات النظام ، ويجب أن تكون المياه واحدة من مكوناته وبمعدل محدد.