شوهت صورته.. مغربي يقاضي شركة “وارنر برذرز” ويحصل على تعويض ضخم

أمرت محكمة في إسبانيا شركة “وارنر برذرز” الترفيهية الشهيرة بدفع 25 ألف يورو كتعويض، لرجل أعمال مغربي بعد ظهور صورته إلى جانب صور لعائلة غامبينو الإجرامية في فيلم “المحاسب 2016″بطولة بن أفليك.

وقال صاحب المطالبة، الذي كان قد طلب 250 ألف يورو من الشركة، بأن مكانته الأخلاقية وأعماله عانت نتيجة ربطه بالمافيا في فيلم “المحاسب”.

ويعيش الرجل، في مدينة فالنسيا، شرق إسبانيا، وادعى أنه يحق له الحصول على حصة من مداخيل العمل السينمائي الذي ظهرت صورته به.

وقال أن إبنه هو من نبه إلى ظهوره الغير مقصود في الفيلم.

وأشارت محكمة فالنسيا في حكمها إلى أن وجه المدعي لا يظهر أكثر ثانية في فيلم مدته 115 دقيقة. كما قالت أن شركة وارنر برذرز اعترفت بأن الصورة مأخودة من مذكرة توقيف حقيقية صادرة عن مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي لرجل الأعمال المغربي فيما يتعلق بجريمة إحتيال مزعومة في عام 2004″.

غير أن المحكمة قضت بأن صورة الرجل قد استخدمت في الفيلم “دون أي نوع من الموافقة، الضمنية أو الصريحة” وأنها ظهرت تحت عنوان مكتوب عليه: “شركاء عائلة غامبينو المشتبه بهم”.

ومنح قاضي المحكمة الرجل 25 ألف يورو كتعويضات، لكنه رفض مطالبته بتعويضات عن فقدان الدخل، لأنه لم يثبت أنه عانى مالياً نتيجة لاستخدام صورته في الفيلم.

أخبار ذات صلة