نهاية مأساوية لزوج خائن وخليلته داخل شقة بسدي بيبي

إعلان

عثر يوم أمس الخميس، على جثتي رجل وخليلته داخل إحدى الشقق المعدة للكراء. بمركز سيدي بيبي نواحي اشتوكة آيت باها.

ووفق مصادر محلية، فإن الهالكين فارقا الحياة بسبب استنشاق غاز أحادي أكسيد الكربون المنبعث من سخان الماء، أثناء استحمامهما معا عقب ليلة حمراء.

وأضافت نفس المصادر أن الهالك رجل يبلغ من العمر حوالي 30 سنة، وكان يشتغل قيد حياته بوحدة صناعية بأيت ملول، متزوج وأب لأربعة أطفال، أما الضحية الأخرى التي كانت برفقته فهي شابة عشرينية مطلقة.

إعلان

وبعد إشعارها بالواقعة حلت مصالح الدرك الملكي بعين المكان، وباشرت تحقيقا معمقا في الحادث، في حين جرى نقل جثتي الهالكين لمستودع الأموات من أجل إخضاعهما للتشريح الطبي ومعرفة الأسباب الحقيقية للوفاة.

وأيضا، قامت مصالح الدرك الملكي بالاستماع إلى صاحب الشقة التي ثم العثور فيها على الجثتين.

إعلان