خطوة مفاجئة من “العثماني” تهز المجلس الوطني للعدالة والتنمية

شهدت الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، المنعقدة اليوم السبت 18 شتنبر، “غليانا” بالأجواء، بعدما رفض عدد من أعضاء المجلس، خطوة سعد الدين العثماني، الأمين العام للحزب، المفاجئة.

وفاجئ العثماني، الرئيس السابق للحكومة، الجميع عندما أعلن أنه يتراجع عن استقالته، التي سبق أن قدمها رفقة الأمانة العامة للحزب، بعد السقوط المدوي في الانتخابات.

تراجع الأمانة العامة للحزب عن استقالتها، أثار حفيظة عدد من الأعضاء الكبار بالمجلس الوطني، إذ لم يستسيغوا قرار سعد الدين العثماني وقيادته.

وأعرب الذين رفضوا قرار التراجع هذا عن غضبهم علنا ومن خلال تدخلات وصفت بأنها قوية، ودعوا القيادة إلى احترام المجلس الوطني.

من جهة أخرى، انتخب “جامع المعتصم” رئيسا للجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني الاستثنائي للحزب “البيجيدي”. وتضم اللجنة كل من “عبد العزيز عماري”، “عبد الحق العربي”، و”نبيل شيخي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أخبار ذات صلة