بعد مغادرتها السجن.. “سكينة كلامور”: دفعت أكثر من الثمن بسبب كلامي الفارغ

مادة إعلانية

عادت سكينة جناح الشهيرة بـ”كلامور” إلى مواقع التواصل الاجتماعي مرة أخرى بعد قضاءها عقوبة السجن ومغادرة أسواره، على خلفية القضية المعروفة باسم “حمزة مون بيبي”.

وفي أول تدوينه لها بعد كل هذا، كتبت “سكينة كلامور” بحسابها الرسمي على “إنستغرام” ما يلي: “مساء الخير عليكم جميعا، وعلى والأشخاص الذين قدموا لي الدعم والخير، والناس التي أحبتني بلا خوف أو طمع”.

مادة إعلانية

وأضافت: “أريد ان أقول لكم أن التجربة التي مررت بها صعبة، علمتني بأن حب الناس لايباع ولا يشترى، لذلك قررت في حال عودتي إلى مواقع التواصل الاجتماعي، أن أكون مفيدة للأخرين، وليس لي علاقة بأي حساب آخر، وحسابي الوحيد هو الذي أتواصل من خلاله معكم”.

وتابعت “كلامور” قولها: “أنا غير مسؤولة عن أي كلام كتب، وأتحمل مسؤولية الكلام الذي يصدر عني بالصوت والصورة فقط، وبالنسبة للمواضيع القديمة، إنني دفعت أكثر من الثمن بسبب كلامي الفارغ الذي لا تربطني به أي صلة”.

واختتمت جناح تدوينتها قائلة: “الحمد على كل حال أحبكم”.

جدير بالذكر أن سكينة جناح، خرجت من السجن، يوم الخميس الماضي، بعد قضاء عقوبة سنتين حبسا نافذا على خلفية القضية المعروفة بحساب”حمزة مون بيبي” المتعلق بالابتزاز والتشهير بالمشاهير، بعد ثبوت تورطها في تسيير الحساب المذكور.

مادة إعلانية

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.