رسميا.. المغرب ينفي وجود أي أزمة بينه وبين روسيا

مادة إعلانية

بعد القيل والقال، خرج سفير المغرب لدى موسكو، لطفي بوشعرة، لنفي ما يروج حول وجود أزمة بين المغرب وجمهورية روسيا الاتحادية.

ونفى السفير المغربي وجود أي أزمة بين الرباط وموسكو، وذلك خلال لقاء مع الممثل الخاص لرئيس الاتحاد الروسي للشرق الأوسط ودول إفريقيا، نائب وزير الخارجية “ميخائيل بوغدانوف”، يوم الخميس 21 أكتوبر.

مادة إعلانية

ومن جهتها أكدت وزارة الخارجية الروسية في بيان أن بوشعرة وبوغدانوف “أعربا عن استغرابهما الشديد من المعلومات التي لا أساس لها من الصحة التي نشرتها بعض وسائل الإعلام حول برود مزعوم في العلاقات بين موسكو والرباط، مؤكدين أن التعاون الروسي-المغربي متعدد الأوجه والمفيد للطرفين يتطور بشكل دينامي، ويبرز الدور النشط الذي يضطلع به في هذا العمل المشترك السفير الروسي في المغرب، السيد فاليريان شوفايف”.

جاء هذا النفي خلال انعقاد الاجتماع الثامن للجنة المغربية الروسية المشتركة للتعاون الاقتصادي والعلمي والتكنولوجي في العاصمة موسكو.

وذكرت وكالة المغرب العربي للأنباء “ماب” أن الجانبين ناقشا الاستعدادات للدورة الوزارية السادسة لمنتدى التعاون الروسي العربي في مراكش، “بما في ذلك تنسيق مواعيد انعقادها قبل نهاية هذا العام، مع الأخذ في الاعتبار الإكراهات المرتبطة بوباء كوفيد-19”.

وقال المصدر نفس إنه خلال تبادل وجهات النظر حول الأجندة الإقليمية، ناقش الجانبان قضية الصحراء والوضع في المنطقة المغاربية.

مادة إعلانية

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.