ظهور أعراض “غريبة” على فتاة عربية مصابة بفيروس كورونا

مادة إعلانية

شارك أطباء قصة فتاة عربية دخلت أحد المستشفيات في قطر وهي تعاني أعراض “غريبة” بسبب إصابتها بفيروس كورونا المستجد.

وفي تقرير نشر في المجلة الطبية البريطانية ” Case Reports”، أشار الأطباء إلى أن الفتاة كانت “مضطربة” وتحدثت بشكل مفرط.

مادة إعلانية

وقد أدخل أحد الأشخاص فتاة من أقاربه إلى أحد مستشفيات قطر بسبب سلوكها في الأيام الأربعة التي تلت إصابتها بفيروس كورونا.

خلعت ملابسها

وقال الأطباء إن الفتاة بدت “مرتبكة، وتحدثت إلى أشخاص غير حاضرين، ونادت أفراد عائلتها باسم خاطئ، وفي إحدى المرات “خلعت ملابسها دون سبب”.

في يوم دخولها المستشفى، شربت الفتاة 100 مل من غسول الجسم بـ”اندفاع”، وهو العامل الذي دفع قريبها إلى إحضارها إلى المستشفى”، على حد قول الأطباء.

وعلقت الفتاة على شربها لغسول الجسم قائلة: “أحببت رائحته وطعمه”، نافية أن تكون محاولة لإيذاء نفسها.

وبعد أن واصلت البنت السير في جميع أرجاء المستشفى وطلبت العودة إلى منزلها، تم إعطاء الفتاة المهدئات وإحضار الأطباء النفسيين.

الأطباء قالو: “في إحدى المرات تمت مشاهدتها وهي تغني وتقول “النكات” للموظفين، بعد وقت قصير من البكاء”. “في اليوم التالي لدخولها المستشفى، غسلت ملابسها في المرحاض. وأبلغت عن هلوسات بصرية قصيرة حيث رأت الطيور في الجناح عندما لم يكن هناك شيء”.

المصدر :
NEW YORK POST

أخبار ذات صلة