في ظل الأزمة.. الحديث عن فتح الحدود البرية بين المغرب والجزائر

مادة إعلانية

كشفت مصادر إعلامية متطابقة أنه تم فتح الحدود البرية بين المغرب والجزائر يوم أمس الاثنين 8 نوفمبر/ تشرين الثاني، وتحديدا على مستوى معبر “زوج بغال”.

وأوضحت المصادر ذاتها أن فتح المعبر كان استثنائيا، وذلك بغرض تسليم 12 مطلوبا للقضاء الجزائري من السلطات المغربية لنظيرتها الجزائرية.

مادة إعلانية

وقالت أيضا أن الرباط “بذلت مجهودات لتسريع عملية التسليم والتنسيق مع السلطات الجزائرية، التزاما باحترام اتفاقيات التعاون القضائي”.

والمعنيين بالأمر هم 11 شخصا يحملون الجنسية الجزائرية ومواطن موريتاني، كانوا موضوع مذكرات اعتقال دولية صادرة عن القضاء الجزائري لتورطهم في قضايا التهريب الدولي للمخدرات.

ويأتي ذلك بعدما أعلنت الجزائر أواخر شهر غشت الماضي قطع علاقاتها مع الرباط، متهمة المملكة بارتكاب “أعمال عدائية” ضدها، فيما أعرب المغرب عن أسفه لهذا القرار، “رافضا مبرراتها الزائفة”.

مادة إعلانية

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.