قتل زوجته وأطفاله وحماته وانتحر.. شاب عربي يرتكب “مجزة” بايطاليا

مادة إعلانية

قالت وسائل إعلام إيطالية أن شاب عربيا أقدم على ارتكاب جريمة شنعاء في حق أفراد عائلته الصغيرة تم وضع حدا لحياته في حي “فيا مانين” بمدينة “ساسوولو” الإيطالية.

وكشفت المصادر ذاتها أن الجاني أقدم، ظهر يوم أمسِ الأربعاء 17 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، على طعن زوجته وحماته وطفليه الصغيرين حتى الموت قبل أن ينتحر.

مادة إعلانية

ويتعلق الأمر بمهاجر تونسي، اسمه نبيل دهاري، ويبلغ من العمر 38 عاما، حيث قتل زوجته السابقة، إليسا مولاس، 43 عاما، وطفليه البالغان من العمر 5 سنوات، وحماته البالغة من العمر 64 عاما.

وكان والد الزوجة حاضرا أيضا، وهو رجل مسن تجاوز التسعين من العمر، كان مريضا جدا، ولذلك فإن الجَد الأكبر للطفلين المقتولين، يقولون أنه شهد تصفية عائلته بالكامل.

Photo Elisa Mulas
صورة الراحلة إليسا مولاس، معلقة أمام منزل الحادث

وقالت وسائل إعلام محلية أيضا أن المنزل الذي وقعت به الجريمة هو ملك لوالدي الزوجة، وقد عادت للعيش فيه مع أطفالها بعد انتهاء علاقتها بزوجها التونسي.

وذكرت ذات المصادر أن هناك ناجية أخرى وهي ابنة إليسا من رجل آخر مغربي الجنسية، البالغة من العمر 11 عاما، كانت وقت الجريمة في المدرسة.

“مأساة هائلة”

وأعرب عمدة “ساسولو”، جيان فرانشيسكو ميناني عن تعازيه، نيابة عن مدينة ساسولو، قائلا: “مأساة ضخمة مفاجئة فاجأتنا جميعا وضربت مشاعرنا”.

هذا ووجه فرانشيسكو ميناني أيضا الشكر إلى جميع الذين الأطراف الذين عملوا ويواصلون التحقيق لتسليط الضوء على هذه الواقعة “المروعة”.

أخبار ذات صلة