الخارجية الروسية: اعتراف واشنطن بسيادة المغرب على الصحراء انتهاك للقانون الدولي

قالت الخارجية الروسية، اليوم الجمعة، أن اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بسيادة المغرب على الصحراء، هو “انتهاك للقانون الدولي”. حسب نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوجدانوف.

ونقلت وكالة سبوتنيك الروسية للأنباء، القول عن بوجدانوف : ” هذا انتهاك للقانون الدولي، هناك قرارات ذات صلة، هناك بعثة أممية لإجراء استفتاء في الصحراء.

وأضاف نائب وزير الخارجية الروسي: “كل ما فعله الأمريكيون الآن هو قرار من جانب واحد. يتجاوز القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن الدولي التي صوت الأمريكيون أنفسهم لصالحها”.