المتحول الجنسي صوفيا طالوني يتعرض لمحاولة القتل والسرقة داخل منزله بتركيا

إعلان

تعرض المتحول الجنسي المثير للجدل، نوفل بن موسى، المعروف بلقب “صوفيا طالوني”، لمحاولة القتل والسرقة، داخل منزله بتركيا.

وكشف “صوفيا طالوني”، عبر حسابه الرسمي على انستغرام، أن عصابة مغربية مقيمة بتركيا، سرقت منه مبلغ مالي ناهز 100 مليون سنتيم، بعد تعريضه لتسمم بنية القتل.

ونشر طالوني شريط فيديو، وهو يذرف الدموع أرفقه بتعليق جاء فيه :” عمري ما أذيت شي حد ولا سرقت شي حد ولا نصبت على حد ولا تخليت على شي حد ويدي ديما تنعاون الناس ولكن عمري كنت تنتصور بان كاين شياطين في صورة انسان..شنو ذنبي انا توكليني السم وشنو دنبي تحطموني ويرجعوني الدص…حسبي الله ونعم الوكيل فيكم”.

إعلان

وقال نوفل بن موسى، أن أغراضه باهظة الثمن تعرض أيضا للسرقة، ساعات وحقاب أصلية، من قبل أشخاص سعوا لأديته بالرغم، مده يد المساعدة لكل الأشخاص، على حد تعبيره.

وكان نوفل بن موسى، قد فند الخبر المتداول حول وفاة والده، وعلق كالآتي :”أنا مزالة طريحة الفراش، أنا بابا الحمد لله عايش ما وقع ليه والو أنا عطاوني تسمم بنية القتل ولكن الحمد لله دابا شوية.. هذا هو الخبر اليقين تنكتبوا ليكم وأنا دايخة وماقادراش نهضر ولا نتحرك حسبي الله ونعم الوكيل”.

إعلان

الوسوم
إغلاق