بعد 15 عاما.. إجراء الانتخابات الفلسطينية في هذا الموعد

إعلان

قام الرئيس الفلسطيني محمود عباس، مساء اليوم الجمعة، بإصدار مرسوما  بإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية عامة على ثلاث مراحل متتالية.

وأفادت الرئاسة الفلسطينية في بيان لها، إن “نتائج انتخابات المجلس التشريعي تعتبر المرحلة الأولى في تشكيل المجلس الوطني الفلسطيني، على أن يتم استكمال المجلس الوطني في 31 أغسطس، وفق النظام الأساسي لمنظمة التحرير الفلسطينية والتفاهمات الوطنية، بحيث تجرى انتخابات المجلس الوطني حيثما أمكن”.

وأضاف البيان ذاته، أن “الرئيس وجه رئيس لجنة الانتخابات وأجهزة الدولة كافة للبدء بإطلاق حملة انتخابية ديمقراطية في جميع محافظات الوطن، بما فيها القدس، والشروع في حوار وطني يركز على آليات هذه العملية”.

إعلان

وقد صدر المرسوم بعد أن استقبل الرئيس الفلسطيني رئيس لجنة الانتخابات المركزية حنا ناصر، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، مساء اليوم الجمعة 15 يناير، وبموجبه “ستجرى الانتخابات التشريعية في 22 مايو/أيار المقبل والرئاسية في 31 يوليو/تموز”.

وكانت آخر انتخابات رئاسية فلسطينية قد أجريت في عام 2005، بينما أجريت آخر انتخابات تشريعية في عام 2006.

وقد حال الانقسام الفلسطيني الناجم عن سيطرة حركة “حماس” على قطاع غزة دون إجراء الانتخابات منذ ذلك الحين.

ويذكر أن عباس كان قد أصدر مراسيم رئاسية بتعديل قانون الانتخابات للسماح بإجراء الانتخابات تباعا بعد أن نصت على إجراء الانتخابات بالتوازي.

وقد مهد اتفاق حديث بين حركة “فتح” و”حماس” الطريق لإجراء الانتخابات بعد أن تراجعت الأخيرة عن تصميمها على إجراء الانتخابات بالتوازي.

إعلان

المصدر :
العين الإخبارية