مصرع طفلة عمرها سنتين بساقية ري نواحي ميدلت

في حادث مأساوي، لقيت طفلة مصرعها، يوم أمس الخميس، بعد أن سقطت في ساقية مخصصة للري بحي تغرمين في بومية نواحي ميدلت، وفق مصادر محلية.

وقالت المصادر ذاتها أن الطفلة تبلغ من العمر سنتين، وكانت تلعب بالقرب من الساقية، المتواجدة بجانب منزل أسرتها، قبل أن تسقط في غفلة عن والديها بالساقية، وتلقى حتفها غرقا.

وأوضحت ذات المصادر، أنه تم العثور على الطفلة جثة هامدة بمياه الساقية، ما تسبب في حالة من الحزن وصدمة كبيرتين لدى عائلتها.

هذا، وقد حلت مصالح الدرك الملكي والسلطات المحلية، حيث تم فتح تحقيق في الحادث، وجرى نقل جثة الطفلة لمستودع الأموات من أجل إخضاعها للتشريح الطبي.

أخبار ذات صلة