تخريب 10 حافلات جديدة بالدار البيضاء ومواطنون يتهمون “صحاب الطاكسيات”

بعد أيام قليلة من دخولهم للخدمة، تعرضت عشرة حافلات جديدة من أسطول النقل الحضري للتخريب، الشيء اللذي يطرح العديد من الاستفهامات والشكوك حول إمكانية وقوف أشخاص وراء هذه الأفعال الإجرامية.

وكانت آخر حافلة تعرضت لتهشيم زجاج نوافذها الجانبية من طرف مجهولين، مساء أمس الاثنين، تؤمن الخط 143  على المستوى الحي الصناعي بمنطقة مولاي رشيد.

وفي الوقت الذي لم يعرف بعد ما إذا كانت السلطات القضائية قد فتحت بحثاً في موضوع توالي حوادث تخريب الحافلات، وجه مواطنون أصابع الاتهام لسائقي سيارات الأجرة الكبيرة، الذين قالوا بأن الحافلات الجديدة شكلت صدمة لهم، ومنافسا غير مرحب به.

يذكر أن المصالح الأمنية بالدار البيضاء، كانت السبت الماضي قدر اعتقلت المشتبه فيه الرئيسي في تخريب حافلة للنقل الحضري تابعة لشركة “ألزا”، المفوض لها تدبير النقل العمومي في العاصمة الاقتصادية.

 

 

أخبار ذات صلة