الجيش الجزائري يقتل أحد عناصر البوليساريو في قلب تندوف

كشفت وسائل إعلام مختلفة، أن أحد عناصر جبهة البوليساريو، قد فارق الحياة صباح اليوم الأحد، بعد تلقيه عدة طلقات نارية على مستوى الرأس والبطن، الخميس الماضي، من سلاح الجيش الجزائري في المنطقة العسكرية المتواجدة قرب الرابوني بمخيمات تندوف.

وينضاف هذا الحادث الجديد إلى عدة حوادث أخرى لا تقل خطورة ضد ساكنة مخيمات تندوف، سواء في الخيم أو في المعتقلات.

ويذكر أن الجيش الجزائري كان قد أطلق النار على مجموعة من الشبان يقومون بعمليات تنقيب عن الذهب، ما أدى إلى مقتل اثنين منهم.

قد يعجبك أيضا