سبب التحفظ على أموال محمد رمضان .. النيابة المصرية توضح

قال الفنان المصري محمد رمضان إن الحكومة المصرية تحفظت على أمواله الموجودة ببنك شهير في القاهرة، حسبما أعلن عبر حسابه على موقع إنستغرام.

ونشر محمد رمضان مقطع فيديو يعلن فيه تحفظ الدولة على أمواله، مصحوبا بتعليق منه يقول فيه: “أنا ومالي مِلك بلدي وأهل بلدي، اللهم لا اعتراض”.

وقال محمد رمضان في مقطع الفيديو: “صحيت النهارده من تليفون على تليفون من البنك يقولي الدولة تحفظت على فلوسك، قولتله أنا وفلوسي وبيوتي ولحم أكتافي ملك بلدي وأهل بلدي ايه المشكلة يعني”.

وأضاف رمضان: “وبيقولوا لي عشان متحطش في موقف محرج لما أجي استخدم الفيزا وملاقيش فلوس.. قولتله الشعبيين اللي زي حالاتي والفلاحين والصعايدة اللي زي حالاتي قد مابيحطوا في البنك قد مابيسبوا في بيوتهم، مستورة صباح الخير يا مصر”.

توضيح النيابة المصرية

قالت النيابة العامة المصرية، اليوم الخميس 3 يونيو، إن التحفظ على أموال الفنان محمد رمضان، متعلق بتنفيذ حكم قضائي، وأنه “لا اختصاص للنيابة العامة” في هذا الشأن.

هذا وقالت مصادر إعلامية نقلا عن مسؤول في البنك آخر قضائي، إن ما حدث بالضبط هو أنه “تم الحجز على مبلغ 6 ملايين جنيه من حساب رمضان، تنفيذا لحكم قضائي بإلزامه بالتعويض لصالح الطيار الراحل أشرف أبو اليسر”.

ووفق المصدر فإن القرار ليس تحفظ أو تجميد لأموال الفنان من جانب الدولة كما أوحى في الفيديو الخاص به، ولكن متعلق بتتفيذ حكم صادر من القضاء لصالح الطيار الراحل الذي اتهم الفنان بالإضرار به ماديا ومعنويا وتدمير حياته، وتسبب في فصله من وظيفته بعد نشر فيديو له يقود الطائرة التي كانت في حوزة الطيار الراحل.

وشدد المصدر القضائي على أن النيابة العامة هنا لم تصدر مثل هذا القرار بل فقط تشرف على تنفيذه.

من جانبه، قال المصدر المصرفي إن هناك حكم تعويض آخر ضد الفنان بمبلغ يتخطى 20 مليون جنيه لكنه ليس نهائيا، وقد تُقدر السلطات الحجز على المبلغ إداريا بشكل احترازي في هذه الحالة.

أخبار ذات صلة