حادث مؤلم.. وفاة ملاكم مغربي داخل الحلبة بإسبانيا

في مشهد مؤلم، توفي الملاكم المغربي صلاح الدين بن حبيبي (23 عاما)، خلال خوضه مباراة تدريبية بمركز ليريدا بجهة طراغونا بإسبانيا.

وتلقى الراحل ضربة قوية على مستوى الرأس من طرف غريمه، أفقدته الوعي داخل الحلبَة، وبالرغم من تدخل فريق من المسعفين من أجل إنقاذه، إلا أنه فارق الحياة بعدها بدقائق قليلة.

وقد فتحت السلطات الأمنية الإسبانية تحقيقا معمقا في الواقعة من أجل الكشف عن الأسباب الحقيقية للوفاة عبر إخضاع جثة الهالك للتشريح الطبي.

كما أنه من المرتقب أن يتم الترخيص بعد استكمال هذه الإجراءات بنقل جثة البطل المغربي إلى أرض الوطن، حيث سيدفن في مسقط رأسه، قلعة السراغنة.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.