تابعونا على أخبار جوجل

بعد واقعة العنصرية.. جامعة الكرة “تعاقب” فريق إتحاد طنجة بقسوة

قضت اللجنة التأديبية بتغريم مكونات إتحاد طنجة حوالي 10 ملايين سنتيم مع توقيف اللاعب طارق أستاتي 8 مباريات نافذة.

قررت اللجنة المركزية للتأديب التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم فرض قرارات تأديبية “قاسية” على نادي اتحاد طنجة، بعد الأحداث التي شهدتها مباراة الجولة 26 ضد نهضة بركان.

وجاء في العقوبات، وفق بلاغ اللجنة، توقيف لاعب اتحاد طنجة طارق أستاتي، لـ8 مباريات نافذة مع تغريمه مبلغ 20 ألف درهما، وأيضا توقيف ربيع المولوع، الكاتب العام للفريق “الأزرق” لـ6 مباريات نافذة مع تغريمه تفس المبلغ.

كما تم توقيف كل من حسن بلخيضر ومحمد أحكان وهشام لوليد وإدريس لمرابط مسيرين لنادي اتحاد طنجة لـ6 مباريات ثلاثة منها موقوفة التنفيذ مع تغريمهم كل واحد مبلغ 6 آلاف درهما.

وأوقفت اللجنة أيضا كل من إدريس لمرابط، مدرب فريق اتحاد طنجة لـ4 مباريات نافذة مع تغريمه مبلغ 10 آلاف درهما، وتوقيف محمد علي بامعمر، لاعب فريق اتحاد طنجة لـ3 مباريات واحدة منها موقوفة التنفيذ.

هذا وشملت قرارات التوقيف أيضا عبد الله حبيب، مدلك فريق اتحاد طنجة، ورشيد بليج، المعد البدني، إذ تم توقيفهما لمباراة واحدة مع تغريمهما مبلغ 4000 درهما.

وغرمت اللجنة المركزية للتأديب فريق اتحاد طنجة مبلغ 10 آلاف درهما لاقتحام مسؤوليه لأرضية الملعب، و10 آلاف درهما لعدم تأدية واجبات الاعتراض، ومبلغ 2000 درهما لمراكمة الإنذارات.

المصدر :
بلاغ اللجنة المركزية للتأديب
زر الذهاب إلى الأعلى