الحزن يخيم على الساحة الفنية بعد إعلان وفاة فاطمة الركراكي

خيمت حالة من الحزن والأسى على الساحة الفنية، بعد الإعلان عن وفاة أيقونة المسرح المغربي “فاطمة الركراكي”، عن عمر يناهز 80 عاما.

وعبر العديد من المشاهير المغاربة عن حزنهم لوفاة “الراكراكي”؛ حيث كتب الكاتب المسرحي مصطفى حقيق في تدوينه على حسابه بفيسبوك: “فقدت الساحة الفنية الفنانة فاطمة الرگراگي بعد صراع طويل مع المرض إنا لله وإنا إليه راجعون البقاء لله وحده”.

وبدوره نعى الفنان محمد الغاوي الفقيدة قائلا :”الفنانة الكبيرة السيدة فاطمة الركراكي في ذمة الله..اللهم تغمدها برحمتك الواسعة وأسكنها فسيح جناته وانا لله وانا اليه راجعون”.

أما الفنانة خلود البطيوي، بعد علمها بخبر الوفاة، فنشرت صورة للركراكي على فيسبوك، مصحوبة بتعليق :”وداعا يا اطيب واجمل واحن ممثلة  لروحك السلام”.

وقال الفنان البشير عبدو حسابه بانستغرام:”عزاؤنا واحد في وفاة صديقتنا العزيزة الفنانة المقتدرة لالة فاطمة الركراكي رحمها الله وأسكنها فسيح جناته ورزق أهلها وذويها الصبر والسلوان، إنا لله وإنا إليه راجعون”.

وتوفيت الفنانة فاطمة الركراكي (80 عاما)، التي تعد من جيل رواد التمثيل بالمغرب، في وقت مبكر من صباح اليوم الاثنين، وفق ما أكده شقيق الفقيدة.

أخبار ذات صلة