الجزائر.. وزارة العدل تكشف تفاصيل قتل وحرق الشاب “جمال” وتأمر بهذا الإجراء

خرجت وزارة العدل الجزائرية، اليوم الخميس 12 غشت، ببيان توضيحي، تكشف فيه تفاصيل قضية قتل الشاب “جمال بن سماعيل” وحرقه ببلدية الأربعاء ناث ايراثن، في ولاية تيزي وزو.

ووفقا لبيان لوزارة العدل، أن نيابة الجمهورية أمرت الضبطية القضائية بفتح تحقيق في ظروف وملابسات قضية قتل مواطن عن طريق الحرق ببلدية الأربعاء ناث ايراثن ولاية تيزي وزو.

وذلك للكشف عن هوية المتورطين وتقديمهم أمام القضاء لنيل جزائهم الصارم طبقا لما تقتضيه قوانين الجمهورية، حتى لا تمر الجريمة البشعة دون عقاب، وسيطلع الرأي العام بنتائج التحقيق.

وأوضح ذات البيان أن “مجموعة من المواطنين قامت بإلقاء القبض على 3 أشخاص كانوا على متن سيارة اثر شكوك راودتهم بانهم متورطون في الحرائق. وبعدها اعتدوا عليهم بالضرب”.

وتابع البيان أن مصالح الشرطة تدخلت وأخذتهم إلى مقر الأمر. غير أن نفس المجموعة واصلت تهجمها على مقر الشرطة.  باستعمال العنف وتمكنوا من استخراج احد الأشخاص الثلاثة وسحبه خارج مقر الشرطة إلى ساحة المدينة. والاعتداء عليه بالضرب وإضرام النار في جسده مما أدى إلى وفاته”.

وكشف البيان أيضا أن “عناصر الشرطة الذين تدخلوا لحماية الضحية قد تعرضوا إلى إصابات متفاوتة”.

وتداول رواد مواقع التواصل في الجزائر مقاطع فيديو للشاب جمال، الذي تعرض للقتل على يد حشد غاضب من سكان ولاية “تيزي وزو”، وإحراقه بعدما اشتبهوا في إشعاله الحرائق.

ووفقا للفيديوهات المتداولة، قام عشرات الأشخاص بإخراج الشاب من سيارة شرطة والاعتداء عليه بالضرب حتى الموت، ثم قاموا بإضرام النار في جثته وسَط المدينة.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.