فرنسا تصفع الجزائر وترفض تسليمها “فرحات مهني” زعيم حكومة القبايل

أفادت وسائل إعلام فرنسية أن المحكمة العليا في فرنسا رفضت تسليم رأس المطلوب لدى النظام الجزائري، فرحات مهني رئيس حكومة القبايل، بل ورفضت حتى البحث في موضوع الطلب الذي أعلنه النائب العام بمجلس قضاء العاصمة الجزائرية بإصدار مذكرة بحث دولية في حق مهني.

وفي  السياق ذاته، تفتقت عبقرية وسائل إعلام تابعة للعسكر الجزائري وكتبت أنه “بعد الإعلان عن إصدار مذكرة بحث في حق فرحات مهني، يحتمل أن يهرب الأخير نحو إسرائيل أو المغرب حتى لا يتم تقديمه من طرف الإنتربول بفرنسا إلى الجزائر”، غير أن آمال المخابرات الجزائرية في الحصول على رأس زعيم القبايل حيا قد تبخرت.

وجاء طلب إصدار مذكرة بحث دولية بشأن “فرحات مهني” على خلفية اتهامه من طرف النظام الجزائري بتورطه في الحرائق التي عرفتها عدد من الولايات ووصف الحركة التي يقودها بـ”الارهابية”.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.